12:00 م

قصيدة | كأس المذلة


إن شربنا من المذلة كأساً * جاء كأس في أثره وتتالى
لم نعد نرفض الكؤؤس ونأبى * بل طلبنا من مثلها أسجالا
صار طعم الإذلال حلوا لذيذا * إذ لقينا وسط المذلة مالا
وطعاما وملبسا ونعيما * وسرورا وزوجة وعيالا



ولقد صارت المذلة طبعا * ثابتا في النفوس يأبى الزوالا
بل نروي جذورها بالتخاذي * والتواصي أن لانرد النبالا
نقبل الضيم حيث كان ونرضى * فإلإهانات والدنايا توالى
لست ألقي على العدو ملاماً * أرهب الناس ثم صال وجالا
ثم أمسى إذ ذاك يرقب فعلا * أو إباءً أو شيمة أو سؤالا
لكن الصمت .. ساد كل مكان * أطرق الناس واستزادوا خبالا
***
إن تكونوا أتباع خير رسول * فأرونا مع العدا أفعالا
وانزعوا ثوب المهانة عنكم * وارتدوا من عزكم سربالا
واسلكوا درب الصحاب تسودوا * واجعلوا الفعل يتبع الأقوالا
وابتغوا الأجر في ركوب المعالي * واصبروا فالصبر أرجى نوالا

17 / 1 / 1426 هـ